باسم الآب والابن والروح القدس

.

هذه جملة تكررت مرتان في العهد الجديد وكل رجال الكهنوت أكدوا بأن هذه الجملة مكذوبة وليس لها أصل في المخطوطات .

.

فإن الذين يشهدون في السماء هم ثلاثة: الآب، والكلمة، والروح القدس. وهؤلاء الثلاثة هم واحد.

دائرة المعارف الكتابية – نخبة من العلماء واللاهوتيين – الجزء الثالث – صفحة 295 .

.

.

الكتاب المقدس – العهد الجديد , الطبعة الثانية , منشروات المطبعة الكاثوليكية ببيروت .

.

الكتاب المقدس – ترجمة الآباء اليسوعين , مدخل رسائل يوحنا صفحة 764

.

يعني الكتاب المطلق عليه مقدس وتؤمن به الكنيسة وتدعي بأنه معصوم من التحريف لا يمكن الوثوق فيه طالما أن هناك من يملك الإضافة والحذف طبقاً للأهواء .

.

المصيبة الأكبر هي أن هاتين الفقرتين جاءتا في إنجيل متى ورسالة يوحنا الأولى علماً بأن كتبتا الإنجيل والرسالة مجهولان

.

 .

.

.

اترك رد

Please log in using one of these methods to post your comment:

WordPress.com Logo

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   / تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   / تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   / تغيير )

Google+ photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google+. تسجيل خروج   / تغيير )

Connecting to %s